Disability studies is an academic discipline that examines the meaning, nature, and consequences of disability. Initially, the field focused on the division between "impairment" and "disability", where impairment was an impairment of an individual's mind or body, while disability was considered a social construct. This premise gave rise to two distinct models of disability: the social and medical models of disability. In 1999 the social model was universally accepted as the model preferred by the field. However, in recent years, the division between the social and medical models has been challenged. Additionally there has been an increased focus on interdisciplinary research. For example, recent investigations suggest using "cross-sectional markers of stratification" may help provide new i

Property Value
dbo:abstract
  • خضعت الطريقة التي ينبغي تعريف الإعاقة بها لجدل طويل بين المختصين بنظرية الإعاقة. وتترسخ الجذور النظرية لهذه النقاشات في النماذج التي تعكس المعتقدات الاجتماعية الثقافية لأي مجتمع. فعلى سبيل المثال، تدور النقاشات بين حركات حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، والعلماء، والناشطين، والممارسين في المملكة المتحدة حول نموذجين مختلفين لفهم ما تعنيه الاحتياجات الخاصة. النموذج "الاجتماعي" و"الطبي/الفردي" للإعاقة. وركزت النقاشات في أمريكا على النماذج "البنائية" ونماذج "الأقلية". ويفترض النموذج الطبي/الفردي أن وصف الإعاقة ينطبق على الأفراد الذين يعانون من علة ما. ويتحدى النموذج الاجتماعي النموذج الطبي/الفردي من فكرة أن الإعاقة تنبع من القيود الاجتماعية، والبنائية، والبيئية، وليس من أي علة تصيب الإنسان نفسه. أما نموذج الأقلية فيرى عدم وجود مساواة في الحقوق هي المعاوقة الرئيسية للمساواة بين الفئات التي تتميز بالقدرة والفئات التي تتميز بالإعاقة؛ بينما ينظر النموذج البنائي إلى العوامل البيئية بوصفها سببًا للإعاقة. يحقق مجال الدراسة الأكاديمية للإعاقة تناميًا ملحوظًا في جميع أنحاء العالم؛ ومن الداعمين الأساسيين له، جمعية دراسات الإعاقة العابرة للحدود (الولايات المتحدة)، حيث حملت على عاتقها في منتصف القرن العشرين مهمة وضع "تعريف" رسمي لما يدرسه هذا المجال. حيث يوفر المبادئ التوجيهية التالية لعمل أي برنامج يوصف بأنه "دراسات الإعاقة": * ينبغي أن يكون متداخل/متعدد التخصصات. فتحتل الإعاقة مركز مجموعة متعددة من العلوم االمتداخلة في الإنسانيات، والعلوم، والعلوم الاجتماعية. ينبغي أن تشجع برامج دراسات الإعاقة المناهج الدراسية التي تتيح للطلاب، والناشطين، والمعلمين، والفنانين، والممارسين، والباحثين المشاركة في الموضوع من وجهات نظر مختلف التخصصات. * ينبغي أن تعارض النظر للإعاقة بوصفها عجزًا أو عيبًا فرديًا يمكن إصلاحه بمعزل عن طريق التدخل الطبي أو التأهيل على يد "الخبراء" أو غيرهم من موفري الخدمة. وبدلاً من ذلك، ينبغي لأي برنامج في دراسات الإعاقة أن يستكشف النماذج والنظريات التي تبحث في العوامل الاجتماعية، والسياسية، والثقافية، والاقتصادية التي تعرف الإعاقة وتساعد في تحديد الاستجابات الشخصية والجماعية للاختلاف. وفي الوقت نفسه، ينبغي أن تعمل دراسات الإعاقة على إزالة وصمة المرض، العلة، والإعاقة بما فيها تلك التي لا يمكن قياسها أو تفسيرها عن طريق العلوم الحيوية. وأخيرًا، ففي الوقت الذي نعترف فيه بفائدة الأبحاث والتدخل الطبي، ينبغي أن تبحث دراسات الإعاقة في العلاقة بين الممارسات الطبية والإعاقة التي تلحق بصاحبها عارًا اجتماعيًا. * ينبغي أن تدرس وجهات النظر الوطنية والدولية، والسياسات، والأدب، والثقافة، والتاريخ بهدف وضع الأفكار الحالية للإعاقة في أوسع سياق ممكن. ونظرًا لأن المواقف تجاه الإعاقة لم تكن متشابهة على مر التاريخ وفي مختلف الأماكن، فمن الممكن تعلم الكثير من هذه التجارب. * ينبغي أن تشجع مشاركة الطلاب وهيئات التدريس من ذوي الإعاقة وأن تضمن لهم التعليم البدني والفكري. * كما يجب أن يحتل تعيين أشخاص من ذوي الإعاقة في المناصب القيادية الأولوية، في الوقت الذي يصبح من الضروري فيه خلق بيئة ترحب بمساهمات من يؤمن بهذه الأهداف. ومع ذلك، فإن النطاق الفعلي لدراسات الإعاقة يختلف من دولة لأخرى بالرغم من أصله المشترك. فيميل البعض، كما في المملكة المتحدة إلى أن يروا هذا المجال بوصفه ينتمي إلى الأشخاص من ذوي الإعاقة وحركة حقوق الأشخاص من ذوي الإعاقة الذين قد يقدمون الدعم لها؛ وعلى النقيض من ذلك، يشترك في الولايات المتحدة في هذا المجال مجموعة أكبر من المتخصصين في مجالات مثل علم الاجتماع، والعمل الاجتماعي بوجه عام والذي يتضمن الأشخاص الأصحاء وذوي الإعاقة. ومن أقدم الكتابات الأكاديمية في هذا المجال "التشوه كأداة في الرواية الأسترالية في القرن العشرين" (Deformity as Device in the Twentieth-Century Australian Novel) (عام 1991)، رسالة دكتوراه، جامعة تسامنيا لكرانستون. (ar)
  • Bei den Disability Studies (sinngemäß Studien zu oder über Behinderung) handelt es sich um eine interdisziplinäre Wissenschaft, die Behinderung als soziale, historische und kulturelle Konstruktion begreift und sich der sozial- und kulturwissenschaftlichen Erforschung des Phänomens Behinderung widmet. Um den Anschluss an den internationalen Diskurs herzustellen und die Distanz zu den traditionellen Rehabilitationswissenschaften bereits auf der begrifflichen Ebene deutlich werden zu lassen, wird auch im deutschsprachigen Raum die englische Bezeichnung benutzt. (de)
  • Disability studies is an academic discipline that examines the meaning, nature, and consequences of disability. Initially, the field focused on the division between "impairment" and "disability", where impairment was an impairment of an individual's mind or body, while disability was considered a social construct. This premise gave rise to two distinct models of disability: the social and medical models of disability. In 1999 the social model was universally accepted as the model preferred by the field. However, in recent years, the division between the social and medical models has been challenged. Additionally there has been an increased focus on interdisciplinary research. For example, recent investigations suggest using "cross-sectional markers of stratification" may help provide new insights on the non-random distribution of risk factors capable of acerbating disablement processes. Disability studies courses include work in disability history, theory, legislation, policy, ethics, and the arts. However, students are taught to focus on the lived experiences of individuals with disabilities in practical terms. The field is focused on increasing individuals with disabilities access to civil rights and improving their quality of life. Disability studies emerged in the 1980s primarily in the US, the UK, and Canada. In 1986, the Section for the Study of Chronic Illness, Impairment, and Disability of the Social Science Association (United States) was renamed the Society for Disability Studies. The first US disabilities studies program emerged in 1994, at Syracuse University. The first edition of the Disabilities Studies Reader (one of the first collections of academic papers related to disability studies) was published in 1997. The field grew rapidly over the next ten years. In 2005, the Modern Language Association established disability studies as a "division of study". (en)
  • Handikappvetenskap är ett tvärvetenskapligt ämne som behandlar olika dimensioner av handikapp, funktionshinder och funktionsnedsättning. Ämnet hämtar kunskap från såväl medicinsk vetenskap och teknik som beteendevetenskap och kulturvetenskap. Utbildning och forskning i handikappvetenskap finns bland annat på universiteten i Göteborg, Linköping och Umeå. 1965 års handikapputredning var ett viktigt initiativ för att bygga upp mer kunskap om handikappades möjligheter och begränsningar. Den kom att ge ut ett antal utredningar som kartlade handikappades situation och kom med många nydanande förslag till förbättringar. Utredningen bidrog till att Sveriges första professur i handikappvetenskap inrättades vid Göteborgs universitet 1970. Förste innehavare var Sven-Olof Brattgård.. (sv)
dbo:wikiPageExternalLink
dbo:wikiPageID
  • 1519875 (xsd:integer)
dbo:wikiPageLength
  • 45170 (xsd:integer)
dbo:wikiPageRevisionID
  • 984594702 (xsd:integer)
dbo:wikiPageWikiLink
dbp:wikiPageUsesTemplate
dct:subject
rdf:type
rdfs:comment
  • Bei den Disability Studies (sinngemäß Studien zu oder über Behinderung) handelt es sich um eine interdisziplinäre Wissenschaft, die Behinderung als soziale, historische und kulturelle Konstruktion begreift und sich der sozial- und kulturwissenschaftlichen Erforschung des Phänomens Behinderung widmet. Um den Anschluss an den internationalen Diskurs herzustellen und die Distanz zu den traditionellen Rehabilitationswissenschaften bereits auf der begrifflichen Ebene deutlich werden zu lassen, wird auch im deutschsprachigen Raum die englische Bezeichnung benutzt. (de)
  • خضعت الطريقة التي ينبغي تعريف الإعاقة بها لجدل طويل بين المختصين بنظرية الإعاقة. وتترسخ الجذور النظرية لهذه النقاشات في النماذج التي تعكس المعتقدات الاجتماعية الثقافية لأي مجتمع. فعلى سبيل المثال، تدور النقاشات بين حركات حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، والعلماء، والناشطين، والممارسين في المملكة المتحدة حول نموذجين مختلفين لفهم ما تعنيه الاحتياجات الخاصة. النموذج "الاجتماعي" و"الطبي/الفردي" للإعاقة. وركزت النقاشات في أمريكا على النماذج "البنائية" ونماذج "الأقلية". ويفترض النموذج الطبي/الفردي أن وصف الإعاقة ينطبق على الأفراد الذين يعانون من علة ما. ويتحدى النموذج الاجتماعي النموذج الطبي/الفردي من فكرة أن الإعاقة تنبع من القيود الاجتماعية، والبنائية، والبيئية، وليس من أي علة تصيب الإنسان نفسه. أما نموذج الأقلية فيرى عدم وجود مساواة في الحقوق هي المعاوقة الرئيسية للمساواة بين الفئات التي تتميز بالقد (ar)
  • Disability studies is an academic discipline that examines the meaning, nature, and consequences of disability. Initially, the field focused on the division between "impairment" and "disability", where impairment was an impairment of an individual's mind or body, while disability was considered a social construct. This premise gave rise to two distinct models of disability: the social and medical models of disability. In 1999 the social model was universally accepted as the model preferred by the field. However, in recent years, the division between the social and medical models has been challenged. Additionally there has been an increased focus on interdisciplinary research. For example, recent investigations suggest using "cross-sectional markers of stratification" may help provide new i (en)
  • Handikappvetenskap är ett tvärvetenskapligt ämne som behandlar olika dimensioner av handikapp, funktionshinder och funktionsnedsättning. Ämnet hämtar kunskap från såväl medicinsk vetenskap och teknik som beteendevetenskap och kulturvetenskap. Utbildning och forskning i handikappvetenskap finns bland annat på universiteten i Göteborg, Linköping och Umeå. (sv)
rdfs:label
  • Disability studies (en)
  • دراسات الإعاقة (ar)
  • Disability Studies (de)
  • Handikappvetenskap (sv)
owl:differentFrom
owl:sameAs
prov:wasDerivedFrom
foaf:isPrimaryTopicOf
is dbo:academicDiscipline of
is dbo:mainInterest of
is dbo:wikiPageRedirects of
is dbo:wikiPageWikiLink of
is dbp:discipline of
is dbp:field of
is dbp:mainInterests of
is dbp:sub of
is dbp:subDiscipline of
is owl:differentFrom of
is foaf:primaryTopic of