Institutions are "stable, valued, recurring patterns of behavior." As structures or mechanisms of social order, they govern the behaviour of a set of individuals within a given community. Institutions are identified with a social purpose, transcending individuals and intentions by mediating the rules that govern living behavior.

Property Value
dbo:abstract
  • Institutions are "stable, valued, recurring patterns of behavior." As structures or mechanisms of social order, they govern the behaviour of a set of individuals within a given community. Institutions are identified with a social purpose, transcending individuals and intentions by mediating the rules that govern living behavior. The term "institution" commonly applies to both informal institutions such as customs or behavior pattern important to a society, and to particular formal institutions created by entities such as the government and public services. Primary or meta-institutions are institutions such as the family that are broad enough to encompass other institutions. As structures and mechanisms of social order, institutions are a principal object of study in social sciences such as political science, anthropology, economics, and sociology (the latter described by Émile Durkheim as the "science of institutions, their genesis and their functioning"). Institutions are also a central concern for law, the formal mechanism for political rule-making and enforcement. (en)
  • Institution (lateinisch institutio ‚Einrichtung‘) ist ein in den Wirtschafts- und Sozialwissenschaften uneinheitlich definierter Begriff. Übereinstimmend wird darunter ein Regelsystem verstanden, das soziales Verhalten und Handeln von Individuen, Gruppen und Gemeinschaften in einer Weise formt, stabilisiert und lenkt, dass es im Ergebnis für andere Interaktions­teilnehmer erwartbar wird. Im engeren Sinne werden unter Institutionen auch feste gesellschaftliche Einrichtungen wie Behörden, Gerichte, Universitäten und Schulen verstanden. Die heute am häufigsten verwendete Definition von Institutionen stammt von Douglas North, der sie als die formellen wie informellen Spielregeln einer Gesellschaft beschreibt, die die Anreizstrukturen für das politische, wirtschaftliche und gesellschaftliche Zusammenspiel festlegen. Die Auswirkungen von Institutionen ("Institution Building") bzw. deren Strukturen sind vielfältig und umfassend. Dazu wird beispielsweise in modernen Erklärungsmodellen zum Wachstum und Erfolg von Gemeinwesen und Staaten auf die Wichtigkeit von langandauernden kontinuierlichen institutionellen Rahmenbedingungen wie Rechtssicherheit (geringe Korruptionsrate, effektive Gerichte, Vertrags- und Registersicherheit) oder öffentliche Sicherheit hingewiesen. (de)
  • Las instituciones son mecanismos de índole social y cooperativa, que procuran ordenar y normalizar el comportamiento de un grupo de individuos (que puede ser de cualquier dimensión, reducido o amplio, hasta coincidir con toda una sociedad). Las instituciones trascienden las voluntades individuales, al identificarse con la imposición de un propósito considerado como un bien social, es decir, "normal" para ese grupo. Su mecanismo de funcionamiento varía ampliamente en cada caso, aunque se destaca la elaboración de numerosas reglas o normas que suelen ser poco flexibles y amoldables. El término "institución", etimológicamente, comparte raíz con instrucción, instructor, institutriz e instituto. Muchas instituciones son organizaciones formalmente establecidas, aunque otras no; ni siquiera tienen por qué corresponderse con un lugar físico, extendiéndose a las normas de conducta y costumbres consideradas importantes para una sociedad, como las particulares organizaciones formales de gobierno y servicio público, o incluso a hechos sociales contingentes (como el conducir un automóvil por la derecha en unos países y por la izquierda en otros), o al aprecio que se siente por una persona digna de especial respeto y consideración (tal o cual artista o personaje popular es considerado una institución). Las instituciones, como los seres humanos, han ido evolucionando a través del tiempo, lo cual ha permitido generar un orden y una estabilidad social, en donde cada miembro del grupo debe apegarse a ciertas normas y reglas, dando origen a la división del trabajo y a la organización de tareas y de roles; pero para que las instituciones se conformen deben de reunir ciertas características como se menciona en el artículo de Power, Van Schaik y Lehmann, «La formación de las instituciones requiere intencionalidad compartida, el lenguaje y otras habilidades cognitivas en gran medida ausentes en otros primates», publicado en Philosophical Transactions of the Royal Society B en 2016. Douglass North menciona que las instituciones son las limitaciones ideadas por que estructuran la interacción política, económica y social. Se componen de dos restricciones informales (por ejemplo, los tabúes, costumbres, tradiciones) y las limitaciones formales (por ejemplo, las leyes de derechos de propiedad). Finalidad de las instituciones: 1) Crear orden y reducir la incertidumbre. 2) Proporcionar la estructura de incentivos en una economía de costos de transacción son un elemento crítico de los resultados económicos, y las instituciones (junto con la eficacia de la aplicación y la tecnología) determinar los costos de transacción. Cada etapa del desarrollo económico consiste en aumentar la especialización y la división del trabajo y la tecnología de forma continua más productivo. Como estructuras y mecanismos de orden social, las instituciones son uno de los principales objetos de estudio en las ciencias sociales, como la antropología, la sociología, la ciencia política, la economía y la administración de empresas entre otras. Las instituciones son también un tema de estudio central para el derecho, el régimen formal para la elaboración e implantación de reglas. (es)
  • 25بك المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (يوليو 2016) 25بك هذه المقالة تحتاج للمزيد من الوصلات للمقالات الأخرى للمساعدة في ترابط مقالات الموسوعة. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (أبريل 2016) المؤسسةمن الويكبيديا الموسوعة الحرةهذه المقاله هي عن المؤسسة كالات اجتماعية لمنظمة رسمية انظر للمنظمة الرسميةولمفهوم علوم الكمبيوتر انظر للمؤسسة ( علم الكمبيوتر ) المؤوسسة هي " استقرار وقيمة وانماط متكرره من السلوك كهياكل أو الات النظام الاجتماعي فهي تتحكم في سلوك مجموعة من الافراد داخل مجتمع معين" يتم تحديد المستويات التي لديها غرض اجتماعي والتي تتجاوز الأفراد والنوايا الي تتوسط القواعد الي تحكم سلوك حي. فمصطلح "موؤسسة "ينطبق عادة على العرف او السلوك نمط مهم في المجتمع وخاصة المنظمات الرسمية للحكومه والخدمات العامة كما هياكل واليات النظام الاجتماعي والمؤسسات هي الكائن الرئيسي لدراسة في العلوم الاجتماعية مثل العلوم السياسية وعلم الانسان وعلم الاقتصاد وعلم الاجتماع (وهذا العلم الاخير الذي تم وصفه عن طريق اميل "دور كهايم باسم" هو علم المؤسسات وتكوينها وعملها) المؤسسات هي الشغل الشاغل للقانون والية رسمية لوضع القواعد السياسية والانفاذ. المحتوى عدل الأمثلة الجوانب منطور العلوم الاجتماعية صلابة المؤسسة التنظيم المؤسسي انظر أيضا المصادر الفهرس مزيد من القراءة الأمثلة الزواج والاسرة - علم اجتماع العائلة الدين والمؤسسات الدينية - رؤية علم اجتماع الدين والدين المدني المؤسسات التعليمية - المدارس ( مرحلة ماقبل الدراسه و الابتدائية والابتدائية الثانوية ومرحلة مابعد الثانوية - انظر للعلم الاجتماعي التعليمي ) مجتمع البحوث -الاوساط الاكادمية والجامعات و معاهد البحوث - النطر الي علم اجتماع العلوم الطب - المستشفيات وغيرها من مؤسسات الرعاية الصحية - انظر لعلم الاجتماع والصحه والمرض وعلم الاجتماع الطبي مستشفيات الامراض النفسية ( التاريخ ) القانون والنظام القانوني - المحاكم و القضاة و مهنة المحاماة ( بار ) - راجع الفقه و فلسفة القانون وعلم اجتماع القانون العدالة الجنائية أو النظام الجزائي - انظر لعلم الاجتماع في العقاب قوات عسكرية أو شبة عسكرية - انظر علم الاجتماع العسكريقوات الشرطة وسائل الاعلام - بما في ذالك وسائل التلفاز والصحف و وسائل الاعلام الشعبية - انظر لدراسات العلمية الصناعة - الأعمال و بما في ذالك الشركات - انظر لمؤسسة المالية والمصانع والرأسمالية وتقسيم العمل والطبقة الاجتماعية والعلم الاجتماعي الصناعي المجتمع المدني أو المنظمات الغير حكومية - المنظمات الخيرية و جماعات الدعوة واحزاب سياسية و مؤسسات الفكر والرأي والمجتماعات الافتراضية في سياق الموسوعة الفن والثقافة ( انظر أيضا لصناعة الثقافة والنظرية النقدية والدراسات الثقافية وعلم اجتماع الثقافة )اللغة ( انظر أيضا للغويات وللغويات الاجتماعية وعلم اجتماع اللغة )الدولة القومية - وعلم الاجتماع والسياسة فهم غالبا ما يتحدثون عن الدولة باعتبارها تجسد جميع المؤسسات مثل المدارس والسجون وما شابة على اية حال يمكن اعتبار هذه المؤسسات خاصة أو مستقلة بينما الدين المنظم والحياة الأسرية بالتأكيد قبل تاريخ ظهور الدولة القومية في الفكر النيو ماركسي أنطونيو غرامشي على سبيل المثال يميز بين مؤسسات المجتمع الساسي ( الشرطة والجيش والنظام القانوني وما الى ذالك ) بينما التي تسيطر بشكل مباشرو قسري والمجتمع المدني ( في نظام التربية الأسرية وما الى ذالك ) على سبيل المثال في قضية شنك ضد الولايات المتحدة والظروف التي جعلت هذه الحالة خطاب خاصفي بعض الحالات أو الظروف يمكن اعتبار الأفراد للمؤسسات عندما تكون هي الدوافع أو ظاهرة عالمية ومن الأمثلة على هذه ستانلي كوبريك ونيلسون مانديلا وغاندي. الجوانب فالأشخاص عمدا يخلقون اشغال فردية ويمكن اعتبار المنظمات الرسمية التي تم تحديدها بأسم " المؤسسات " ولكن تطوير الوظائف والمؤسسات من الممكن ان تعتبر كمثيل لظهور وبهذا تنشأ مؤسسات و تتتظور وظائف في وجود نمط من التنظيم الذاتي الاجتماعي وراء النوايا الواعية من الافراد المعنيناليات التفاعل الاجتماعي هي مؤسسات واضحة في كل من المنظمات الرسمية مثل الكونجرس الأمريكي أو الكنيسة الرومانية الكاثوليكية وأيضا في النظام الاجتماعي الغير رسمي والتنظيم فأنها تعكس النفس البشرية والثقافة والعادات والتقاليد وتشمل تجربة ذاتيه التشريعات التي تحتوي على معنى أهم المؤسسات ذو النظره التجريدية عل حد سواء هي الجوانب الموضوعية والذاتية وتشمل هذه الامثلة المال والزواج مؤسسة المال تشمل العديد من المنظمات الرسمية بما في ذالك المصارف والادارات الخزينة واسواق الأوراق المالية التي يمكن أن تسمى " بالمؤسسات " فضلا على الخبرات الذاتيه والتي توجة الناس في سعيهم للحصول على الرفاء الشخصي فالمؤسسات القوية قادره على اضافاء ورقة عملية ذات قيمة معنية وللحث على الملايين الانتاج والتجارة في السعي لتحقيق الغايات الاقتصادية للمقومات التجريدية بما في ذالك الوحدات الذاتيه وهي تجربة ذاتيه من المال منتشره جدا ومقنعة اللاقتصادين الذين يتحدثون عن " وهم المال " ومحاولة لتحرير الطلاب منه وذالك استعداد لتتعليم التحليل الاقتصادي منظور العلوم الاجتماعيةبينما المؤسسات تميل لظهور على الناس في المجتمع كجزء من المشهد الطبيعي الذي لا يتغير في حياتهم ودراسة المؤسسات التي كتبتها العلوم الاجتماعية التي تميل الى الكشف عن طبيعة المؤسسات كما البنائات الاجتماعية والتحف من فتره معينه والثقافة والمجتمع الذي ينتجها الخيار الانساني الجماعي وان لم يكن بشكل مباشر ولكن عن طريق النية الفردية علم الاجتماع هو التحليل التقليدي للمؤسسات الاجتماعية من حيث تشابك الادوار الاجتماعية والتوقعات تتألف المؤسسات الاجتماعية من مجموعة من الأدوار أو السلوكيات المقنعة الوظيفة الاجتماعية للمؤسسة كانت معدومة عن طريق نفاذ الأدوار المتطلبات البيلوجية الأساسيةلأعادة انتاج ورعاية الشباب يتم تقديمها من قبل مؤسسات الزواج و الأسرة على سبيل المثال عن طريق خلف و وضع ووصف السلوكيات المتوقعة لزواج والأب والزوجة والأم والطفل والي اخرهالعلاقة بين المؤسسات هي لطبيعة الانسان وهي مسألة تأسسية للعلوم الأجتماعية و يمكن رؤية المؤسسات بأنها " طبيعية " ناجمة عن والمطابقة لي طبيعة الأنسان والمحافظة أساسا على الصورة أو يمكن رؤية المؤسسات بأنها مصطنعة تقريبا وبحاجة الى اعادة تصميم معماري فتم أبلاغ التحليل الأجتماعي عن طريق الخبراء بأن لابد تقديم خدم أفضل لاحتياجات الأنسان وعرض تدريجي أساسي ارتكز اقتصاد ادم سميث الي من المفترض الأنساني أن يكون " الميل الى التسليم و المقايضة والتبادل " انتقد النساء الحديثات الزواج التقليدي وغيرها من المؤسسات كعنصر من النظام الأبوي القمعي والذي عاف عليه الزمن وجهة نظر ماركسي بأنه يرى بأن الطبيعة البشرية مثل تاريخا متطورا نحو التعاون الاجتماعي التطوعي ويشاركه فيها بعض الفوضوين وبأن المؤسسات فوق الفردية مثل الأسواق والدول تتنافى مع الحرية الفردية في مجتمع حرفالأقتصاديون في السنوات الأخيره استخدمو الألعاب النظرية لدراسة المؤسسات من المنظورين أولا, كيف للمؤسسات البقاء على قيد الحياة والتطور؟ في هذا المنظور تنشأ المؤسسات من توازونات ألعاب ناشا على سبيل المثال, كلما الناس تمر في بعضها البعض في الممر او الطريق فهناك حاجة للجمارك والتي تجنب الاصطدامات مثل هذا العرف قد يدعو كل طرف للحفاظ على حقها (أمثل هذا الاختيار هو إجراء تعسفي، فمن الضروري فقط أن يكون الاختيار موحد ومتسق). قد يكون من المفترض أن أصل النظام، مثل القاعدة، التي اعتمدت في كثير من البلدان، الأمر الذي يتطلب قيادة السيارات على الجانب الأيمن من طريق هذه العادات.ثانيا، كيف المؤسسات تؤثر على السلوك؟ في هذا المنظور، فإن التركيز على سلوك المنشئة من مجموعة معينة من القواعد المؤسسية. في هذه النماذج فأن المؤسسات تحدد قواعد (أي مجموعات استراتيجية وظائف ذات منفعة) من الألعاب، بدلا من نثور التوازن في الألعاب على سبيل المثال, يستند نموذج الاحتكار الثنائي كيونوت على مؤسسة التي تنطوي على البيع بالجمله أو البيع بالمزاد في سعر سوق المقاصة في حين من الممكن أن يتم تحليل السلوك مع المؤسسات كتوازن مقارب بدلا من أن يكون أكثر تعقيداففي العلوم السياسية, فأن تأثير المؤسسات على السلوك كان يعتر أيضا من منظور ميمي مثل نظرية الألعاب التي استعارت من البيولوجيا وأقترحت "مؤسسة ميماتك" بأن المؤسسات توفر بيئات اختيار للعمل السياسي حيث ينشأ الاحتفاظ وبالتالي فأن تطور دارويني على المؤسسات قد يكون على مر الزمن فتعتبر نظرية الخيار العام هي فرع اخر في الاقتصاد والتي علاقتها قريبة من العلوم السياسية وتعتبر الطريقة التي يتم بها اختيار سياسة الحكومة والتي تسعى الى تحديد ما يرجح أن يكون مخرجات لسياسه نظرا لعملية سياسة معينه في صنع العملية و السياقفي التاريخ، هناك تمييز بين العصرين أو الفترات والذي ينطوي على تغيير كبير وجذري في نظام المؤسسات التي تحكم المجتمع. ويتم الحكم على الأحداث السياسية و العسكرية لتكون ذات أهمية تاريخية لدرجة أن أنها ترتبط مع التغيرات في المؤسسات. في التاريخ الأوروبي، تتعلق الأهمية الخاصة على الانتقال الطويل من المؤسسات الإقطاعية في العصور الوسطى إلى المؤسسات الحديثة، التي تنظم الحياة المعاصرة. منطور العلوم الاجتماعيةتم التغاضي عن المؤسسات غير الرسمية إلى حد كبير في السياسة السابقة, ولكن في كثير من البلدان تقوم المؤسسات و القواعد الرسمية التي تحكم المشهد السياسي. لفهم السلوك السياسي في البلد من المهم أن ننظر في كيفية تمكين هذا السلوك أو تقييدة من قبل المؤسسات الرسمية، و كيف أن يؤثر هذا السلوك على كيفية إدارة المؤسسات الرسمية على سبيل المثال، إذا كان هناك مستويات عالية من القتل خارج نطاق القضاء في بلد ما، فقد يكون محظور من قبل الدولة والشرطة ومن الممكن أن يفعل تنفيذ عمليت القتل التي شجعت بشكل غير رسمي لدعم دول و مؤسسات وشرطة رسمية غير فعالة مؤسسة رسمية تميل إلى أن تتشارك بالقواعد الاجتماعية، والتي هي غير مكتوب وفي بعض من الأحيان معروفة من قبل جميع سكان بلد معين، و على هذا النحو فهي غالبا ما يشار إليها بأعتبارها جزءا لا يتجزأ من ثقافة بلد معين. الممارسات غير الرسمية و غالبا ما يشار إليها باسم "الثقافة"، على سبيل المثال المحسوبية والفساد هي في بعض الأحيان كجزء من الثقافة السياسية في مكان معين، و انما هو مؤسسة رسمية في حد ذاته ليس ثقافي، قد تكون على شكل من قبل ثقافة أو سلوك نظرا لمشهد السياسي، ولكن ينبغي أن ينظر إليه بنفس الطريقة كما المؤسسات الرسمية على فهم دورهم في بلد معين. يمكن استخدام المؤسسات الرسمية، ولا سيما متابعة أجندة سياسية، أو مسار العمل الذي قد لا تكون شعبي علني أو حتى قانوني, ويمكن أن ينظر إليه على أنه وسيلة فعالة لتعويض عن نقص الكفاءة في مؤسسة رسمية. على سبيل المثال، في البلدان التي تكون فيها المؤسسات الرسمية غير فعالة بشكل خاص، قد تكون المؤسسات هذه وسيلة أكثر فعالية من حيث التكلفة أو في الواقع تنفذ مهمة معينة, وهذا يضمن أن هناك القليل من الضغط على المؤسسات الرسمية لتصبح أكثر كفاءة وغالبا العلاقة بين المؤسسات الرسمية وغير الرسمية بشكل وثيق هي خطوة لدعم المؤسسات غير الفعالة. ومع ذلك، لأنهم لم يكن لديهم المركز الذي يوجه وينسق أعمالهم، فتغير المؤسسات غير الرسمية هو عملية بطيئة وطويلة, ومن على هذا النحو فمن المهم أن ننظر في أي بلد من البلدان و نلاحظ وجود مؤسسات رسمية في المشهد السياسي، ونلاحظ أيضا أنهم ليسوا بالضرورة رفضهم لدولة، وإنما هو جزء لا يتجزأ منه، ومن هذا فأنه يتوسع نطاق دور الدولة في بلد معين. صلابة المؤسسةيشير إيان لوستيك أن العلوم الاجتماعية، ولا سيما مع مؤسسة كمفهوم مركزي، يمكن أن تستفيد من خلال تطبيق مفهوم الانتقاء الطبيعي لدراسة كيفية تغير المؤسسات على مر الزمن. [4] وعن طريق عرض المؤسسات الموجودة داخل مشهد الكفاءة ، يقول وستيك أن التحسينات التدريجية النموذجيةمن العديد من المؤسسات ويمكن رؤية مماثلة لتسلق المرتفعات ضمن واحدة من مناظر الكفاءة هذا يمكن أن يؤدي في نهاية المطاف إلى مؤسسات تصبح عالقة على الحدود القصوى المحلية، مثل أن للمؤسسة لتحسين أبعد من ذلك، فإنه سيكون بحاجة أولا لخفض درجة الكفاءة العامة (على سبيل المثال، واعتماد السياسات التي قد تسبب ضررا على المدى القصير لأعضاء المؤسسة). فالميل إلى تعثر في ماكسيما المحلية يمكن أن يفسر بأنه لماذا أنواع معينة من المؤسسات قد يستمر لديها سياسات التي تضر أعضائه أو إلى المؤسسة نفسها، حتى عندما تكون الأعضاء والقيادة كلها على بينة من أخطاء هذه السياسات.وكمثال على ذلك، لوستيك يستشهد تحليل أمكسي لارتفاع التدريجي للاقتصاد الياباني وانعكاس على ما يبدو مفاجئ في ما يسمى " بالعقد الضائع " . و وفقا لأمكسي, فأن خبراء اليابان كانو لايدركون الأسباب المحتملة لتراجع الأقتصاد الياباني بدلا من ذلك، للعودة الاقتصاد الياباني إلى مسار تحقيق الازدهار الاقتصادي، فإن صناع القرار اضطروا إلى تبني سياسات من شأنها أن تتسبب في ضرر لأول مرة على المدى القصير إلى الشعب الياباني والحكومة. 17] وبموجب هذا التحليل، يقول ايان لوستيك، علقت اليابان على "ماكسيما المحلي"، والذي وصل إلى أنه في خلال زيادات تدريجية في مستوى الكفاءة له، التي وضعتها المشهد الاقتصادي من 1970 و 80 دون تغيير المصاحب في المرونة المؤسسية، كانت اليابان قادرة على التكيف مع الظروف المتغيرة، وعلى الرغم من أن الخبراء قد يعرفون بأن هذا يتغير تحتاجة البلاد، و أنها كانت عاجزة تقريبا على سن هذه التغييرات دون وضع سياسات لا تحظى بشعبية و التي كانت مضرة على المدى القصير.و يمكن لدروس المستفادة من تحليل لوستيك لتطبيقها على الوضع الاقتصادي في السويد تنطبق بالمثل على الجمود السياسي الذي غالبا ما يميز السياسة في الولايات المتحدة. على سبيل المثال، يلاحظ وستيك أن أي سياسي يأمل في الترشح للمناصب يقف قليلا جدا إلى أي فرصة إذا ما وضع سياسات تظهر أي نتائج على المدى القصير. و لسوء الحظ, هناك عدم تطابق بين السياسات التي تجلب فوائد على المدى القصير مع الحد الأدنى من التضحية، وتلك التي تجلب التغيير نحو مدى طويل من خلال تشجيع التكيف على مستوى المؤسسة.هناك بعض الانتقادات لتطبيق وستيك لنظرية الانتقاء الطبيعي إلى تغير المؤسسات يلاحظ وستيك نفسه أن تحديد عدم قدرة المؤسسات على التكيف كعرض من أعراض تمسك يجري على ماكسيما المحلية داخل المشهد الكفاءة الذي لا يفعل شيئا من أجل حل المشكلة. على أقل تقدير، ومع ذلك، فإنه قد يضيف مصداقية على فكرة أن التغيير المفيد حقا قد يتطلب ضرر على المدى القصير إلى المؤسسات وأعضائها. ويلاحظ ديفيد سلون ويلسون أن وستيك أيضا يحتاج للتمييز أكثر بعناية بين مفهومين: نظرية الانتقاء متعددة المستويات والتطور على المناظر الطبيعية التي بلغت ذروتها يشير برادلي ثاير إلى أن مفهوم المشهد الكفاءة والحدود القصوى المحلي يكون له معنى فقط إذا مؤسسة واحدة يمكن القول أن "أفضل" من الآخرى، وهذا بدوره يكون له معنى فقط بقدر ما يوجد بعض مقياس موضوعية للجودة للمؤسسة. قد يكون هذا بسيط نسبيا في تقييم الرخاء الاقتصادي للمجتمع، على سبيل المثال، لكن من الصعب أن ننرى موضوعيا و مقياسيا يمكن تطبيقه على مبلغ من الحرية للمجتمع، أو أو نوعية حياة الأفراد في الداخل. التنظيم المؤسسيويستخدم مصطلح " التنظيم المؤسسي " على نطاق واسع في النظرية الاجتماعية للإشارة إلى عملية التضمين (على سبيل المثال مفهوم، الدور الاجتماعي، قيمة معينة أو نمط السلوك) داخل المنظمة، النظام الاجتماعي، أو المجتمع ككل ويمكن أيضا أن تستخدم هذا المصطلح للإشارة إلى ارتكاب فرد معين لمؤسسة، مثل مصحة أو مؤسسة عقلية. إلى هذا الحد، " تنظيم المؤسسة "قد تحمل دلالات سلبية فيما يتعلق بمعاملة، والأضرار التي لحقت،البشر الضعيفة من تطبيق الظالم أو الفاسد لأنظمة غير مرنة من الضوابط الاجتماعية أو الطبية أو القانونية التي يملكها القطاع العام أو خاصة أو لا تهدف للمنظماتمصطلح " تنظيم المؤسسة " أيضا يمكن أن تستخدم من الناحية السياسية لتطبيق و لإنشاء أو تنظيم المؤسسات و هيئات حكومية معينة مسؤولة عن الإشراف على تنفيذ السياسة أو على سبيل المثال في الرعاية الاجتماعية أو التنمية. أنظر أيضا عدل • التحليل الفاعل • المؤسسة الأكاديمية • القاعدة والبنية الفوقية • الاستنساخ الثقافي • الدولة, دولة الأمة والدولة ذات السيادة • المؤسسة التاريخية • جهاز الدولة الإيديولوجي • المؤسسة • الأعتداء المؤسسي • المؤسسة الاقتصادية • المؤسسة المنطقية • امؤسسة الذاكرة • المؤسسة العنصرية • مؤسسة الربط * 32xبوابة علم الاجتماعمشاريع شقيقة في كومنز صور وملفات عن: موسسة (ar)
  • Une institution désigne une structure sociale (ou un système de relations sociales) dotée d'une certaine stabilité dans le temps. Une définition plus élégante consiste à dire qu'une institution est une règle du jeu acceptée socialement. Toute institution se présente comme un ensemble de tâches, règles, conduites entre les personnes et pratiques. Elles sont dotées d'une finalité particulière, c'est pourquoi on s'intéresse à l'« esprit des institutions ». Elle n'existe, ne dispose, ne décide que par les pratiques de ses composantes. Comme objet sociologique, on s'intéresse aussi bien à ses actions intérieures qu'à celles tournées vers l'extérieur. Le terme « institution » provient du latin institutio équivalent à « ce qui est institué, règle ». Cet article se rapporte aux institutions en tant que mécanismes sociaux. Pour le fonctionnement des institutions, voir Organisation. (fr)
  • L'istituzione è una configurazione organizzata di relazioni sociali giuridicamente e storicamente orientata, il cui fine è di garantire la conservazione e l'attuazione di norme o attività sociali e giuridiche – stabilite tra l'individuo e la società o tra l'individuo e lo Stato – sottratte all'arbitrio individuale e all'arbitrio del potere in generale. Tale definizione attiene quindi alle forme assunte dalle istituzioni, cioè alle azioni che vengono effettivamente messe in atto dalla maggioranza dei membri, quello che nella terminologia sociologica viene indicato come sistema dell'azione. I fenomeni sottesi al concetto comune di istituzione rivestono un grande interesse dal punto di vista sociologico, nel cui ambito, però, il concetto di istituzione assume una diversa accezione: il termine, privato del riferimento alle sole forme attraverso le quali i fenomeni istituzionali si realizzano, assume una portata più generale, andando a indicare i relativi «modelli complessi di comportamento» accettati da vasti strati dei membri. In questa accezione, sono comunemente intesi, a titolo di esempio, quegli apparati preposti all'educazione (scuole, università, centri di ricerca...), quelli finalizzati al soddisfacimento delle esigenze religiose da parte della società, quelli destinati al funzionamento della giustizia, ecc. (it)
  • 制度(せいど、英: System, Institution)は人間行動の定型化されたパターン。社会関係を円滑に営むために社会を構成する集団の構成者や、その社会の統治者によって定められた決まりごととして定式化され公認されていることが多い。集団の構成者個々の意志は別として集団の構成者全員が締結した契約として考え得るほど拘束力を強めることがある。制度の効力はそれを定めた各集団に限られるが、他の集団に対しても影響を与えている。社会全般に関わる制度を社会制度という。法治国家に於ける制度は法によって定められている。 改革(かいかく,reformatiom)は既存の制度、機構、組織等を改めることである。 社会に於ける制度は、構成者の持つ権益を守り、相互の利害を調整することを目的としている。この目的を達成するためには、構成者全員が納得する形で定める必要があるが、現在に於いても利害関係の衝突から定めることが困難な場合がある。 (ja)
  • Een institutie is een formele of informele regel die het gedrag en de interactie binnen een groep beperkt. Formele instituties zijn onder meer wetten, terwijl informele instituties bijvoorbeeld gewoonten zijn. Instituties worden ervaren als voorgegeven feiten die door de samenleving aan individuen zijn opgelegd. Soms wordt er een morele autoriteit aan toegekend en wordt aantasting ervan als een heiligschennis gezien. Deze beperkingen vormen de sociale structuur door bepaald gedrag te verbieden of juist te vereisen. Het zijn de spelregels van een samenleving die de onzekerheden moeten verminderen die ontstaan bij interacties en uitwisseling. Hiermee brengen instituties stabiliteit in de samenleving, wat overigens niet betekent dat bestaande instituties de meest doeltreffende structuur bieden. Instituties bepalen samen met de omgevingsfactoren in belangrijke mate de mogelijkheden binnen een samenleving. (nl)
  • Instituições são estruturas ou mecanismos de ordem social, que regulam o comportamento de um conjunto de indivíduos dentro de uma determinada comunidade. Instituições são identificadas com uma função social, que transcende os indivíduos e as intenções mediando as regras que governam o comportamento vivo. Na definição de Huntington, são "padrões de comportamento recorrentes, valorizados e estáveis." Organizadas sob o escopo de regras e normas, visam à ordenação das interações entre os indivíduos e entre estes e suas respectivas formas organizacionais. Com outras palavras, as instituições sociais tem seu papel fundamental no processo de socialização, ou seja, tem como objetivo fazer um indivíduo tornar-se membro da sociedade. O termo "instituição" comumente se aplica tanto às instituições informais quanto como a padrões de comportamento ou costumes importantes para uma sociedade, e em particular às instituições formais criados por entidades como os governos e serviços públicos - instituições como a família são suficientemente amplas para abranger outras instituições. (pt)
  • Социальный институт или общественный институт — исторически сложившаяся или созданная целенаправленными усилиями форма организации совместной жизнедеятельности людей, существование которой диктуется необходимостью удовлетворения социальных, экономических, политических, культурных или иных потребностей общества в целом или его части. Институты характеризуются своими возможностями влиять на поведение людей посредством установленных правил. (ru)
  • Instytucja – termin socjologiczny wprowadzony przez Herberta Spencera, odnoszący się do bardzo trwałych elementów porządku społecznego (takich jak rodzina, własność, prawo), uregulowanych i usankcjonowanych form działalności (na przykład nauka, szkolnictwo, sądownictwo), uznanych sposobów rozwiązywania problemów współpracy i współżycia (na przykład małżeństwo, rozwód, kredyt, arbitraż) oraz niektórych organizacji formalnych pełniących w społeczeństwie określone funkcje (na przykład szpital, więzienie, fabryka, urząd). (pl)
  • 制度(Institution),或稱為建制,是社會科學裡面的概念。在社會科學的角度來理解下,制度泛指以規則或運作模式,規範個體行動的一種社會結構。這些規則蘊含著社會的價值,其運行表彰著一個社會的秩序。建制的概念被廣泛應用到社會學、政治學及經濟學的範疇之中。 制度是一種人們有目的建構的存在物。建制的存在,都會帶有價值判斷在裡面,從而規範、影響建制內人們的行為。例如若果我們把選舉制度看成是建制的話,不同地方的選舉制度,規則都有不同,制度主義者便會解釋這是不同社會對選舉價值觀理解不同所造成的結果。倘若一個社會認為應該表達多元聲音,重於執政效率等其他價值觀的話,那麼選舉制度便會傾向設定於有利表達多元聲音(例如:比例代表制),多個黨派都能借助此制度得到相應民意支持而被選出。 制度的概念有一個盲點,就是難以解釋制度改變的原因。最終達成之協議和所做出之改變可能無法達成制度支持者期望之效果,甚至還可能產生其他意想不到之後果。多年來不同學者均嘗試加以解釋,如社會上規範性價值觀的改變、人們的行為互動、歷史的因素會導致制度得到改革,可是始終難以充分解釋政治現象。 (zh)
dbo:wikiPageExternalLink
dbo:wikiPageID
  • 294833 (xsd:integer)
dbo:wikiPageRevisionID
  • 745282289 (xsd:integer)
dct:subject
rdf:type
rdfs:comment
  • 制度(せいど、英: System, Institution)は人間行動の定型化されたパターン。社会関係を円滑に営むために社会を構成する集団の構成者や、その社会の統治者によって定められた決まりごととして定式化され公認されていることが多い。集団の構成者個々の意志は別として集団の構成者全員が締結した契約として考え得るほど拘束力を強めることがある。制度の効力はそれを定めた各集団に限られるが、他の集団に対しても影響を与えている。社会全般に関わる制度を社会制度という。法治国家に於ける制度は法によって定められている。 改革(かいかく,reformatiom)は既存の制度、機構、組織等を改めることである。 社会に於ける制度は、構成者の持つ権益を守り、相互の利害を調整することを目的としている。この目的を達成するためには、構成者全員が納得する形で定める必要があるが、現在に於いても利害関係の衝突から定めることが困難な場合がある。 (ja)
  • Социальный институт или общественный институт — исторически сложившаяся или созданная целенаправленными усилиями форма организации совместной жизнедеятельности людей, существование которой диктуется необходимостью удовлетворения социальных, экономических, политических, культурных или иных потребностей общества в целом или его части. Институты характеризуются своими возможностями влиять на поведение людей посредством установленных правил. (ru)
  • Instytucja – termin socjologiczny wprowadzony przez Herberta Spencera, odnoszący się do bardzo trwałych elementów porządku społecznego (takich jak rodzina, własność, prawo), uregulowanych i usankcjonowanych form działalności (na przykład nauka, szkolnictwo, sądownictwo), uznanych sposobów rozwiązywania problemów współpracy i współżycia (na przykład małżeństwo, rozwód, kredyt, arbitraż) oraz niektórych organizacji formalnych pełniących w społeczeństwie określone funkcje (na przykład szpital, więzienie, fabryka, urząd). (pl)
  • 制度(Institution),或稱為建制,是社會科學裡面的概念。在社會科學的角度來理解下,制度泛指以規則或運作模式,規範個體行動的一種社會結構。這些規則蘊含著社會的價值,其運行表彰著一個社會的秩序。建制的概念被廣泛應用到社會學、政治學及經濟學的範疇之中。 制度是一種人們有目的建構的存在物。建制的存在,都會帶有價值判斷在裡面,從而規範、影響建制內人們的行為。例如若果我們把選舉制度看成是建制的話,不同地方的選舉制度,規則都有不同,制度主義者便會解釋這是不同社會對選舉價值觀理解不同所造成的結果。倘若一個社會認為應該表達多元聲音,重於執政效率等其他價值觀的話,那麼選舉制度便會傾向設定於有利表達多元聲音(例如:比例代表制),多個黨派都能借助此制度得到相應民意支持而被選出。 制度的概念有一個盲點,就是難以解釋制度改變的原因。最終達成之協議和所做出之改變可能無法達成制度支持者期望之效果,甚至還可能產生其他意想不到之後果。多年來不同學者均嘗試加以解釋,如社會上規範性價值觀的改變、人們的行為互動、歷史的因素會導致制度得到改革,可是始終難以充分解釋政治現象。 (zh)
  • Institutions are "stable, valued, recurring patterns of behavior." As structures or mechanisms of social order, they govern the behaviour of a set of individuals within a given community. Institutions are identified with a social purpose, transcending individuals and intentions by mediating the rules that govern living behavior. (en)
  • Institution (lateinisch institutio ‚Einrichtung‘) ist ein in den Wirtschafts- und Sozialwissenschaften uneinheitlich definierter Begriff. Übereinstimmend wird darunter ein Regelsystem verstanden, das soziales Verhalten und Handeln von Individuen, Gruppen und Gemeinschaften in einer Weise formt, stabilisiert und lenkt, dass es im Ergebnis für andere Interaktions­teilnehmer erwartbar wird. Im engeren Sinne werden unter Institutionen auch feste gesellschaftliche Einrichtungen wie Behörden, Gerichte, Universitäten und Schulen verstanden. (de)
  • 25بك المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (يوليو 2016) 25بك هذه المقالة تحتاج للمزيد من الوصلات للمقالات الأخرى للمساعدة في ترابط مقالات الموسوعة. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (أبريل 2016) المؤسسةمن الويكبيديا الموسوعة الحرةهذه المقاله هي عن المؤسسة كالات اجتماعية لمنظمة رسمية انظر للمنظمة الرسميةولمفهوم علوم الكمبيوتر انظر للمؤسسة ( علم الكمبيوتر ) المحتوى عدل الأمثلة الجوانب منطور العلوم الاجتماعية صلابة المؤسسة التنظيم المؤسسي انظر أيضا المصادر الفهرس الأمثلة (ar)
  • Las instituciones son mecanismos de índole social y cooperativa, que procuran ordenar y normalizar el comportamiento de un grupo de individuos (que puede ser de cualquier dimensión, reducido o amplio, hasta coincidir con toda una sociedad). Las instituciones trascienden las voluntades individuales, al identificarse con la imposición de un propósito considerado como un bien social, es decir, "normal" para ese grupo. Su mecanismo de funcionamiento varía ampliamente en cada caso, aunque se destaca la elaboración de numerosas reglas o normas que suelen ser poco flexibles y amoldables. (es)
  • L'istituzione è una configurazione organizzata di relazioni sociali giuridicamente e storicamente orientata, il cui fine è di garantire la conservazione e l'attuazione di norme o attività sociali e giuridiche – stabilite tra l'individuo e la società o tra l'individuo e lo Stato – sottratte all'arbitrio individuale e all'arbitrio del potere in generale. Tale definizione attiene quindi alle forme assunte dalle istituzioni, cioè alle azioni che vengono effettivamente messe in atto dalla maggioranza dei membri, quello che nella terminologia sociologica viene indicato come sistema dell'azione. (it)
  • Une institution désigne une structure sociale (ou un système de relations sociales) dotée d'une certaine stabilité dans le temps. Une définition plus élégante consiste à dire qu'une institution est une règle du jeu acceptée socialement. Le terme « institution » provient du latin institutio équivalent à « ce qui est institué, règle ». Cet article se rapporte aux institutions en tant que mécanismes sociaux. Pour le fonctionnement des institutions, voir Organisation. (fr)
  • Een institutie is een formele of informele regel die het gedrag en de interactie binnen een groep beperkt. Formele instituties zijn onder meer wetten, terwijl informele instituties bijvoorbeeld gewoonten zijn. Instituties worden ervaren als voorgegeven feiten die door de samenleving aan individuen zijn opgelegd. Soms wordt er een morele autoriteit aan toegekend en wordt aantasting ervan als een heiligschennis gezien. (nl)
  • Instituições são estruturas ou mecanismos de ordem social, que regulam o comportamento de um conjunto de indivíduos dentro de uma determinada comunidade. Instituições são identificadas com uma função social, que transcende os indivíduos e as intenções mediando as regras que governam o comportamento vivo. Na definição de Huntington, são "padrões de comportamento recorrentes, valorizados e estáveis." (pt)
rdfs:label
  • Institution (de)
  • Institution (en)
  • موسسة (ar)
  • Institución (es)
  • Istituzione (it)
  • Institution (sociologie) (fr)
  • 制度 (ja)
  • Sociale institutie (nl)
  • Instytucja (socjologia) (pl)
  • Instituição (pt)
  • Социальный институт (ru)
  • 制度 (zh)
owl:sameAs
prov:wasDerivedFrom
foaf:isPrimaryTopicOf
is dbo:type of
is dbo:wikiPageDisambiguates of
is dbo:wikiPageRedirects of
is dbp:type of
is http://purl.org/linguistics/gold/hypernym of
is owl:differentFrom of
is foaf:primaryTopic of